منتدى الاصدقاء
انت غير مسجل
نرحب بك دائما عضوا معنا
برجاء التسجيل لتتمتع بامتيازات الاعضاء

منتدى الاصدقاء


 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أحاديث الإسراء والمعراج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
hermiony
عـــضـــو مــتــــالـــق
عـــضـــو مــتــــالـــق


عدد الرسائل : 332
العمر : 33
البلد : مصر
العمل/الترفيه : خريجة تربية
الهواية / الاهتمامات : انت
الشعبية بين الاعضاء : 11
النشاط : 5273
تاريخ التسجيل : 26/06/2010

مُساهمةموضوع: أحاديث الإسراء والمعراج    الخميس 08 يوليو 2010, 12:28 pm

[center]أحاديث الاسراء والمعراج


من كتاب : الإسراء والمعراج للسيوطي

(الحديث الأول)
ولبندأ
بأجودها وأتقنها، وهو حديث حماد بن سلمة، عن ثابت، عن أنس فإنه جوده وأتقنه
فسلم مما في غيره من التعارض.
قال مسلم:
حدثنا شيبان بن فروخ، عن
حماد بن سلمة، عن ثابت البناني عن أنس رضي اله عنه، أن رسول الله صلى الله
عليه وعلى آله قال:
أتيت بالبراق ـ وهو دابة أبيض
طويل فوق الحمال دون الغل، يضع حافره عند منتهى طرفه ـ قال: فركبته حتى
أتيت بيت المقدس، فربطته بالحلقة التي يربط بها الأنبياء ثم دخلت المسجد
فصليت فيه ركعتين، ثم خرجت فجاءني جبريل ( عليه السلام) بإناء من خمر وإناء
من لبن فاخترت اللبن، فقال جبريل: اخترت الفطرة.
ثم عرج بنا الى السماء
الدنيا، فاستفتح جبريل؛ فقيل من أنت؟ قال: جبريل. قيل: ومن معك؟ قال محمد.
قيل: وقد بعث إليه؟ قال: بعث إليه: ففتح لنا فإذا أنا بآدم، فرحب بي ودعا
لي بخير ثم عرج بنا الى السماء الثانية فاستفتح جبريل، فقيل من أنت؟ فقال:
جبريل. قيل: ومن معك؟ قال: محمد. قيل: قد بعث إليه؟ قال: بعث إليه. ففتح
لنا فإذا أنا بابنى الخالة عيس بن مريم ويحيى بن زكريا، فرحبا بي ودعوا لي
بخير.
ثم عرج بنا الى السماء الثالثة، فاستفتح جبريل، فقيل: من أنت؟
فقال: جبريل: قيل: ومن معك؟ قال: محمد. قيل: وقد بعث اليه؟ قال: قد بعث
إليه. ففتح لنا، فإذا انا بيوسف وإذا هو قد أعطي شطر الحسن، فرحب بي ودعا
لي بخير.
ثم عرج بنا الى السماء الرابعة: فاستفتح جبريل، قيل: من هذا؟
قال: جبريل. قيل: ومن معك؟ قال: محمد. قيل: وقد بعص إليه؟ قال: قد بعث الله
إليه. ففتح لنا، فإذا أنا بأدريس، فرحب بي ودعا لي بخير.
قال الله تعالى:{ ورفعناه مكانا عليّا} مريم /57.
ثم عرج بنا الى السماء الخامسة
فاستفتح جبريل، قيل: من هذا؟ قال: جبريل. قيل: ومن معك؟ قال: محمد. قيل:
وقد بعث إليه؟ قال: قد بعث إليه. ففتح لنا فإذا أنا بهارون، فرحب بي ودعا
لي بخير.
ثم عرج بنا الى السماء السادسة، فاستفتح جبيرل، قيل: من هذا؟
قال: جبريل. قيل: ومن معك؟ قالك محمد. قيل: وقد بعث إليه؟ قال: قد بعث
إليه. ففتح لنا، فإذا انا بموسى فرحب بي ودعا لي بخير.
ثم عرج بنا الى السماء السابعة،
فاستفتح جبريل، فقيل: من هذا؟ قال: جبريل. قيل: ومن معك. قال: محمد. قيل:
وقد بعث إليه؟ قال: قد بعث إليه. ففتح لنا فإذا أنا بإبراهيم مسندا ظهره
الى البيت المعمور وإذا هو يدخله كل يوم سبعون ألف ملك لا يعودون اليه، ثم
ذهب بي الى سدرة المنتهى فإذا ورقها كآذان الفيل، وإذا ثمرها كالقلال، قال:
فلما غشيها من أمر الله ما غشى تغيرت فما أحد من خلق الله يستطيع أن
ينعتها من حسنها، قال: فأوحى الى ما أوحى، ففرض عليّ خمسين صلاة في كل يوم
وليلة، فنزلت حتى انتهيت الى موسى فقال: ما فرض ربك على أمتك؟ قلت: خمسين
صلاة. قال: ارجع الى ربك فاسأله التخفيف فإن أمتك لا يطيقون ذلك، فإني قد
بلوت بني إسرائيل وخبرتهم، قال: فرجعت الى ربي، فقلت: يا رب خفف عن أمتي
فحط عني خمسا. فرجعت الى موسى فقلت: حط عني خمسا. قال: إن أمتك لا يطيقون
ذلك فارجع الى ربك فسأله التخفيف. قال: فلم أزل أرجع بين ربي وبين موسى حتى
قال: يا محم إنهن خمس صلوات لكل يوم وليلة لكل صلاة عشر فتلك خمسون صلاة
ومن هم بحسنة فلم يعملها كتبت له حسنة فإن عملها كتبت له عشرا، ومن هم
بشيئة فلم يعملها لم تكتب شيئا، فإن عملها كتبت سيئة واحدة. فنزلت حتى
انتهيت الى موسى فاخبرته، فقال: ارجع الى ربك فاسأله التخفيف. فقلت: قد
رجعت الى ربي حتى حتى استحييت منه" هذا سياق مسلم في صحيحه (كتاب الايمان
/162) 1م145 ح 259.
(الحديث الثاني)
قال البخاري:
\حدثنا يحيى بن
بكير، حدثنا الليث، عن يونس، عن ابن شهاب، عن أنس بن مالك قال: كان أبو ذر
يحدث رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم قال:
" فرج عن سقف بيتي
وأنا بمكة، فنزل جبريل ففرج صدري، ثم غسله بماء زمزم، ثم جاء بطست من ذهب
ممتلىء حكمة وإيمانا فأفرغه في صدري، ثم أطبقه.ثم أخذ بيدي فعرج بي الى السماء،
فلما جئت الى السماء الدنيا، قال: جبريل لخازن السماء: افتح، قال: من هذا؟
قال: جبريل. قيل: هل معك أحد؟ قال: نعم معي محمد. فقال: أأرسل اليه؟ قال:
نهم. فلما فتح علونا السماء الدنيا فإذا برجل قاعد، على يمينه أسودة، وعلى
يساره أسودة، إذا نظر قبل يمينه ضحك، وإذا نظر قبل شماله بكى، فقال: مرحبا
بالنبي الصالح والابن الصالح، قلت لجبريل: من هذا؟ قال: هذا آدم، وهذه
الأسودة عن يمينه وشماله نسم بنيه، فاهل اليمين منهم أهل الجنة، والأسودة
التي عن شماله أهل النار فإذا نظر عن يمينه ضحك، وإذا نظر قبل شماله بكى.
حتى عرج بنا الى السماء الثانية، فقال لخازنها: افتح. فقال له خازنها مثل
ما قال الأول ففتح.
قال أنس: فذكر أنه وجد في السماوات آدم، وإدريس،
وموسى، وعيسى، وإبراهيم ـ صلوات الله عليهم ـ ولم يثبت كيف منازلهم غير أنه
ذكر أنه وجد آدم في السماء الدنيا، وإبراهيم في السماء السادسة، قال أنس:
فلما مرّ جبريل عليه السلام بالنبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم بإدريس
قال: مرحبا بالنبي الصالح والأخ الصالح. قلت: من هذا؟ قال: هذا إدريس. ثم
مررت بموسى فقال: مرحبا بالنبي الصالح والأخ الصالح. قلت: من هذا؟ قال: هذا
موسى. ثم مررت بعيسى فقال: مرحبا بالخ الصالح والنبي الصالح. قلت: من هذا؟
قال: عيسى. ثم مررت بإبراهيم: فقال: مرحبا بالنبي الصالح والابن الصالح.
قلت: من هذا؟ قال: إبراهيم.

]ثم عرج بي حتى ظهرت لمستوى أسمع
فيه صريف الأقلام، ففرض الله تعالى على أمتي خمسين صلاة، فرجعت بذلك حتى
مررت على موسى، فقال: ما فرض الله على أمتك؟ قلت: فرض خمسين صلاة، قال:
فارجع الى ربك فإن أمتك لا تطيق فرجعت فوضع شطرها، فرجعت الى موسى قلت: وضع
شطرها، قال: ارجع الى ربك فإن أمتك لا تطيق ذلك فراجعته فقال: هي خمس وهي
خمسون لا يبدل القول لدي. فرجعت الى موسى قال: ارجع الى ربك. قلت: قد
استحييت من ربي ثم انطلق بي حتى انتهى الى سدرة المنتهى وغشيها ألوان لا
أدري ما هي ثم أدخلت الجنة فإذا فيها حبائل اللؤلؤ، وإذا تربها المسك".
والحديث أخرجه البخاري:
كتاب الصلاة (باب كيف فرضت الصلاة)
فتح
(ريان) 1م547 ح 349
كتاب الحج: ( باب ما جاء في زمزم ح 1636) مختصرا.
كتاب الأنبياء ( باب ذكر إدريس عليه السلام ح 3342).
(الحديث الثالث)
وقال البخاري أيضا:
حدثنا عبدالعزيز بن عبدالله، حدثني سليمان ـ وهو ابن
بلال ـ عن شريك بن عبدالله ـ يعني ابن أبي نمرـ قال: سمعت أنس بن مالك
يقول:
" ليلة أسري برسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم من مسجد
الكعبة جاءه ثلاثة نفر قبل أن يوحى إليه وهو نائم في المسجد الحرام، فقل
أولهم: أيهم هو؟ فقال: أوسطهم: هو خيرهم، فقال آخرهم: خذوا خيرهم، وكانت
تلك الليلة فلم يرهم، حتى أتوه ليلة أخرى فيما يرى قلبه وتنام عيناه ولا
ينام قلبه، وكذلك الأنبياء تنام أعينهم ولا تنام قلوبهم، فلم يكلموه حتى
احتملوه فوضعوه عند بئر زمزم، فتولاه منهم جبريل فشق جبريل ما بين نحره الى
لبّته حتى فرغ من صدره وجوفه فغسله من ماء زمزم حتى أنقى جوفه، ثم أتى
بطست من ذهب محشوا إيمانا وحكمة فحشا به صدره ولغاديده ـ يعني عروق حلقه ـ
ثم أطبقه.ثم عرج به الى السماء الدنيا
فضرب بابا من أبوابها، فناداه اهل السماء من هذا؟ فقال: جبريل، قالوا: ومن
معك؟ قال: معي محمد. قالوا: وقد بعث ، قال: نعم: قالوا: مرحبا به وأهلا،
يستبشر به أهل السماء، لا يعلم أهل السماء بما يريد الله به في الأرض حتى
يعلمهم ووجد في السماء الدنيا آدم، فقال له جبريل: هذا أبوك آدم فسلم عليه.
فسلم عليه، ورد عليه آدم وقال: مرحبا وأهلا يا بنى، نعم الابن أنت. فإذا
هو في السماء الدنيا بنهرين يطّردان فقال: ما هذان النهران يا جبريل؟ قال:
هذا النيل والفران عنصرهما. ثم مضى به في السماء فإذا بنهر ىخر عليه قصر من
لؤلؤ وزبرجد، فضرب يده فإذا هو مسك أذفر، فقال: ما هذا يا جبريل؟ قال: هذا
الكوثر الذي خبأ لك ربك.
ثم عرج به الى السماء الثانية فقالت الملائكة
له مثل ما قالت له الأولى: كم هذا؟ قال: جبريل. قالوا: ومن معك؟ قال: محمد،
قالوا: وقد بعث إليه؟ قال: نعم؟ قالوا مرحبا وأهلا.[size=16][i][size=16]ثم عرج به الى السماء الثالثة
فقالوا له مثل ما قالت الأولى والثانية، ثم عرج به الرابعة فقالوا له مثل
ذلك. ثم عرج به الى السماء الخامسة فقالوا له مثل ذلك، ثم عرج به الى
السادسة فقالوا له مثل ذلك، ثم عرج به الى السماء السابعة فقالوا له مثل
ذلك، كل سماء فيها أنبياء قد سماهم فأوعيت منهم إدريس في الثانية، وهارون
في الرابعة، وآخر في الخامسة لم أحفظ اسمه، وإبراهيم في السادسةن وموسى في
السابعة بتفضيل كلام الله، فقال موسى: رب لم أظن أن يرفع عليّ أحد ثم علا
به فوق ذلك بما لا يعلمه إلا الله حتى جاء سدرة المنتهى، ودنا الجبار من رب
العزة فتدلى حتى كان منه قاب قوسين أو أدنى، فأوحى الله إليه فيما أوحى
خمسين صلاة كل يوم وليلة، ثم هبط به حتى بلغ موسى، فاحتبسه موسى فقال: يا
محمد ماذا عهد اليك ربك؟ قال: عهد الي خمسين صلاة كل يوم وليلة، قال: عن
أمتك لا تستطيع ذلك فارجع فليخفف عنك ربك وعنهم، فالتفت النبي صلى الله
عليه وعلى آله وسلم الى جبريل كأنه يستشيره في ذلك، فأشار اليه جبريل أن
نعم إن شئت، فذكر نحو ما تقدم".
هذه رواية البخاري في كتب التوحيد: باب
ما جاء في قوله عز وجل{ وكلم الله موسى تكليما}
(فتح ـ سلفية 13م478 ح
7517.
قال العلماء: اضطرب شريك في هذا الحديث وساء حفظه ولم يضبطه.
cheers
[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
NoN_sToP
Admin
Admin


عدد الرسائل : 2337
العمر : 31
البلد : ام الدنيااااااا
العمل/الترفيه : لما نشوف
الهواية / الاهتمامات : مساء الخييييييير
مزاجى :
الشعبية بين الاعضاء : 15
النشاط : 6982
تاريخ التسجيل : 30/09/2007

مُساهمةموضوع: رد: أحاديث الإسراء والمعراج    الجمعة 09 يوليو 2010, 1:02 am

ما شاااااااااااااااااااااااااااااااء الله
بجد روووووووووووووووووووووووووووووعة
و تحفة وجاااااااااااااااااااااامد

يتم التثبيت لانه جميييل جدا
من عضوة نشيييطة جدا جدا جدا

_________________

“Only as high as I reach can I grow,
only as far as I seek can I go,
only as deep as I look can I see,
only as much as I dream can I be


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://friends.nice-topics.com
 
أحاديث الإسراء والمعراج
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الاصدقاء :: ..... ديــــــنـــــــنــــــــــــــــــــا ...... :: منتدى النقاش المفتوح-
انتقل الى: